Saturday 24 August 2019
رمز الخبر: ۹۴۵۶۰
تأريخ النشر: 17 May 2019 - 21:29


علق الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، على قرار الولايات المتحدة الأمريكية بحظر الرحلات الجوية إلى بلاده، بأنها لم تؤذ الفنزويليين فقط.

أعلنت إدارة الطيران المدني الأمريكية (FAA) في 1 مايو/أيار، حظر التحليق لشركات الطيران الأمريكية فوق فنزويلا، بسبب حالة التوتر وعدم الاستقرار في البلد اللاتيني، كما دعتها لمغادرة البلاد في غضون 48 ساعة.

لتعود إدارة الطيران بنشر بيان تعلق فيه الرحلات الجوية إلى البلاد بتاريخ 15 مايو/أيار.

وعلق الرئيس الفنزويلي، قائلا: "من طار على متن هذه الرحلات؟ الفنزويليون الذين يعيشون في الولايات المتحدة الأمريكية وفي فنزويلا... الفنزويليون الذين لديهم عمل في أمريكا وأقارب أو لديهم الحق في السفر والإقامة بانتظام في أمريكا.

بالإضافة إلى جانب الكثير من الأمريكيين والأجانب الذين جاؤوا إلى فنزويلا وسافروا عبر البلاد إلى أمريكا، وتعليق هذه الرحلات تسبب بضرر للطرفين وليس فقط للفنزويليين".

وأضاف قائلا: "ماذا حصلت إدارة ترامب عن طريق إيقاف هذه الرحلات؟ لا تهتم. لقد تسببوا في ضرر لأنفسهم وللمواطنين الذي يتمتعون بحرية الحركة. دونالد ترامب، أنت المعتدي، لقد هاجمت حرية حركة المواطنين الفنزويليين والمواطنين في العالم كله من خلال حظر الرحلات الجوية... أين هي الحرية، دونالد ترامب، أين الحرية التي تعلنها علانية؟".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: