Friday 19 April 2019
رمز الخبر: ۹۲۷۸۲
تأريخ النشر: 14 April 2019 - 21:08
مثمنة دور حرس الثورة الاسلامية بمكافحة الارهاب والتكفير في العراق..



* دماء قوات حرس الثورة الاسلامية أختلطت مع دماء أبناء العراق في دحر إرهاب "داعش" بفترة وجيزة لم يتوقعها أحد

* نثمن دور الجمهورية الاسلامية في نصرة الشعوب المظلومة ودعم حركات التحرر والمقاومة في أغلب الدول الاسلامية

بغداد - وكالات انباء:- استنكرت مجموعة من فصائل المقاومة العراقية، إدراج حرس الثورة الاسلامية من قبل الولايات المتحدة على لائحة الارهاب، معتبرين ان واشنطن هي "الراعي الاول للارهاب".

وعقدت "فصائل المقاومة الاسلامية" مؤتمراً في النجف الأشرف واستنكرت فيه ادراج حرس الثورة الاسلامية ضمن قائمة الارهاب. واعتبرت الفصائل أن الادارة الاميركية هي الراعي الاول للعصابات الاجرامية والتكفيرية والارهابية في العالم؛ مثمنة دور حرس الثورة بمكافحة الارهاب والتكفير في العراق.

من جهته قال مسؤول منظمة "بدر" في النجف الاشرف ابو فرقد السعداوي، ان "ذلك سخرية من الراعي الاول للإرهاب وهي أميركا وهي من أسس "داعش" و"النصرة" وغيرها من المجموعات الإرهابية باعتراف قادتهم".

واضاف: نعلن تضامننا مع شعبنا الايراني المسلم، وقوات حرس الثورة الاسلامية ان لم تساعدنا لكانت أربع أو خمس دول سقطت بيد إرهاب "داعش".

أما المتحدث باسم "تحالف الفتح" في النجف الاشرف، نصير الزياد فقد قال: بعد ما أدخلت أميركا ضمن تسمية اختلقتها لتصدر فكر مناهض للاسلام وهو تجريم بعض الفصائل بتهمة المنظمات الارهابية، فصارت اليوم تستهدف حرس الثورة الاسلامية الذي يعتبر قوة وجيش لدولة لها مقومات شرعية ولها أعراف وقوانين دولية ساعية الى إرباك السلم الاقليمي مختلقة الفتن شاعلة الحرائق تكيد المكائد بالشعوب وتمزق وحدتهم.

بدوره، اشار حميد مكارم الشيرازي القنصل الإيراني في مدينة النجف الاشرف، مساعدات الشعب العراقي الى متضرري السيول التي اجتاحت مختلف المناطق في ايران مقدما شكره لكل من قدم المساعدات من ابناء العراق.

وفي كربلاء المقدسة نظمت عدد من الفعاليات الشعبية والعشائرية والدينية مهرجاناً للتضامن مع حرس الثورة الاسلامية واستذكارا لشهداء المقاومة الاسلامية مثمنين دور الجمهورية الاسلامية في نصرة الشعوب المظلومة ودعم حركات التحرر والمقاومة في اغلب الدول الاسلامية.

وقال الامين العام لسرايا الخراساني، حامد الجزائري: موقف أبطال المقاومة الاسلامية سيما حرس الثورة الاسلامية اليوم موقف لن ينساه التاريخ فلولا وقفة هؤلاء الرجال الابطال القادة بإستشارتهم وبدمائهم التي اختلطت بدماء العراقيين في هذه الفترة التي مرت لما استطعنا نحن كعراقيين ان نصل بسرعة التي كانوا لم يتوقعوها بأن تنتهي المعركة وتنتصر المعركة بفترة وجيزة.

وقال أحد شيوخ عشائر كربلاء المقدسة:نحن شيوخ عشائر كربلاء المقدسة ومحافظات الفرات والجنوب، نستنكر ادراج الولايات المتحدة لحرس الثورة الاسلامية في قائمة ما تسمى بالارهاب استنكاراً تاماً".

قرار الادارة الاميركية المعادي لحرس الثورة الاسلامية واجه في العراق ردود فعل وادانة من اغلب الحركات والاحزاب السياسية وفصائل الحشد الشعبي واعتبروه بأنه يصب في مصلحة قوى الاستكبار العالمي والكيان الصهيوني.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: