Saturday 25 May 2019
رمز الخبر: ۹۰۱۰۶
تأريخ النشر: 06 February 2019 - 21:00


طهران-مهر:- قال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي حشمت الله فلاحت بيشه، إن "إقامة مؤتمر وارسو الذي ستستضيفه بولندا في 13 و14 فبراير (شباط) مجرد عرض سطحي ديماغوجي لا أكثر، ويأتي بعد أن فشلت واشنطن في رفع ملف إيران إلى مجلس الأمن".

واضاف "إن الجمهورية الإسلامية لا تتخذ أي إجراءات ضد بولندا إذ إنها ليست بالمستوى يجدر لطهران أن تلقي له بالا، وتتخذ ضدها إجراءً متبادلاً، وإذا تم اتخاذ إجراء، فهو مجرد إجراء تنويري لإثبات أحقية الجمهورية الإسلامية وشيطنة الولايات المتحدة الأمريكية".

وبيّن فلاحت بيشه أنه "سوف تركز هذه الآلية التنويرية على بيان تحليلي. تعتزم لجنة الأمن القومي إدراج جميع الحقائق في العلاقات الإيرانية الأمريكية خلال بنود وثائقية وعلمية وإحصائية في هذا البيان".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: