Wednesday 26 June 2019
رمز الخبر: ۹۰۱۰۲
تأريخ النشر: 06 February 2019 - 21:00
خلال اجتماع المجلس الاداري في مدينة قم..



قم- ارنا:- نوّه رئيس مجلس الشورى الاسلامي 'علي لاريجاني' بتوجيهات قائد الثورة الاسلامية 'آية الله العظمى السيد علي الخامنئي' بشان اجراء اصلاحات هيكلية في غضون الاشهر الاربعة القادمة على صعيد البلاد؛ متوقعا حدوث بعض التغييرات اثر هذه الاصلاحات في بعض القطاعات مثل الطاقة من اجل توفير الرخاء للشعب.

وفي تصريح له امس الاربعاء خلال اجتماع المجلس الاداري لمحافظة قم المقدسة (جنوب طهران)، قال لاريجاني : ينبغي ان نضع السجالات السياسية والقضايا الهامشية جانبا في مواجهة العدو وان نضع روحية التسامح والفهم المشترك نصب اعيننا لتجاوز موامرة الاعداء.

وتابع : في ظل توجيهات قائد الثورة الاسلامية سيتم خلال العام القادم تعزيز البني الدفاعية والمساعدة على معالجة مشاكل صناديق التقاعد بواسطة صندوق التنمية الوطنية.

واضاف : تجري حاليا متابعة مسيرة التقدم والمضي قدما بعجلة الاقتصاد من خلال الاعتداد بالطاقات المحلية وتطوير عملية الصادرات في البلاد.

واشار رئيس البرلمان الى الجهود المبذولة لمعالجة معضلة التضخم؛ مصرحا أن قطاع العلاج والصحة وقضايا الضمان لاجتماعي وايجاد فرص العمل المستدامة وتعزيز مستوى القدرات المعيشية واعادة اعمار الابنية القديمة في المدن وتنفيذ قانون الهواء النقي وتطوير النقل العام كل ذلك من القضايا التي سيتم متابعتها في ميزانية العام المقبل.

وقال لاريحاني : ان المشاركه الملحمية للشعب الايراني في مسيرات '22 بهمن' (11 فبراير) حيث ذكرى انتصار الثورة ستكون رسالة الى الاعداء بان ضغوطهم الاقتصادية ضد ايران باءت بالفشل.

وصرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي انه من خلال الموامرات التي يدبرها الاميركان ضد ايران في الفترة الراهنة بما في ذلك الانسحاب من الاتفاق النووي والزيارات المتكررة للمسوولين الاميركيين الى المنطقة لتاسيس تحالف ضد ايران يتضح بانهم يسعون لاثارة اجواء اقتصادية ضاغطة ضد ايران.

واضاف : ان الاتفاق النووي عرقل هذا الضغط الاقتصادي الى حدما لذلك فان الاميركان انسحبوا منه بهدف عرقلة مسار التنمية والاعمار في ايران.

كما اشار الى موامرات الاعداء والحظر الاميركي غير الشرعي ضد ايران؛ مصرحا : ان الجمهورية الاسلامية نفذت استراتيجيات منسجمة في مواجهة كافة هذه الموامرات والتي تتمثل خلال المرحلة الاولى في ايجاد الفرص وتعزيز البنى التحتية الاقتصادية لمواجهة ظروف الحظر داخل البلاد.

وصرح ان نظام الجمهورية الاسلامية تسعى جاهدة للدفع بعجلة التقدم نحو الامام وارساء علاقات بناءة مع مختلف دول العالم وفي شتى المجالات السياسية والاقتصادية.

وقال: ان الاعداء يعلمون جيدا باننا نمتلك قدرات دفاعية وامنية عالية لمواجهة مغامراتهم المحتملة وكذلك مساعينا مستمرة لدعم تحرك تيار المقاومة.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: