Friday 16 November 2018
رمز الخبر: ۸۲۱۲۹
تأريخ النشر: 11 September 2018 - 20:52
القوات اليمنية المشتركة تحرر منطقتي الجاح الأسفل والسمسرة المجاورة للساحل الغربي..



* عملية عسكرية واسعة في منطقتي الجاح والسمسرة وسقوط عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف المرتزقة

* "بدر1" يدك معسكرا للجيش السعودي في عسير واستهداف تجمع المرتزقة في معسكر الماس بالجدعان بصواريخ كاتيوشا

* هلاك العقيد المرتزق محمد فضل مقبل سعيد أركان حرب الكتيبة الأولى بلواء الجن وعدد من مرافقيه شمال الدريهمي

كيهان العربي – خاص:- تمكنت وحدة القناصة التابعة للجيش واللجان الشعبية تمكنت من قنص 7 جنود سعوديين و 6 مرتزقة لتحالف العدوان السعودي الاميركي الغاشم في جبهات الحدود، مساء الأثنين.

وكثفت وحدة القناصة من عمليات القنص خلال الأيام الماضية، حيث استهدفت العشرات من الجنود السعوديين والمرتزقة ومنافقي العدوان في جبهات الحدود والداخل. حيث تمكنت من قنص 13 جنديا سعوديا ومرتزقا جنوبي المملكة قبل يومين.

وقد أعلنت عن استهدافها لأكثر من 95 مرتزقاً خلال الأيام القليلة الماضية، ليصبح العدد أكثر من 120 عسكري سعودي ومرتزق.

يذكر أن وحدة القناصة أعلنت عن تنفيذ 752 عملية قنص في مختلف جبهات القتال خلال شهر أغسطس المنصرم.

من جانب آخر سيطرت قوات الجيش واللجان الشعبية على منطقتي الجاح الأسفل والسمسرة والمواقع المجاورة لهما في الساحل الغربي.

وأكد مصدر عسكري سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف مرتزقة العدوان في عملية عسكرية واسعة انتهت بالسيطرة على منطقتي الجاح الأسفل والسمسرة .

وأشار المصدر الى تراجع المرتزقة من مساحات واسعة مخلفين جثث قتلاهم.

وأفاد المصدر ان قوات الجيش واللجان الشعبية اغتنمت أسلحة متنوعة ودمرت عتادا عسكريا وتحصينات للمرتزقة في منطقتي الجاح والسمسرة.

ولفت المصدر الى ان العملية العسكرية تهدف لتقطيع أوصال مرتزقة العدوان في الساحل الغربي وقطع خطوط امدادهم نتيجة الأهمية العسكرية لمنطقة الجاح.

وكانت قوات الجيش واللجان قد صدت هجمات واسعة لمرتزقة العدوان في جبهة الدريهمي بالساحل الغربي وكبدتهم عشرات القتلى والجرحى.

وشن طيران العدوان السعودي الإماراتي الاجرامي غارات مكثفة على مناطق متفرقة بالساحل الغربي وبمشاركة طيران الأباتشي والإستطلاعي وبالتحديد في الدريهمس وكيلو 16 في محاولة لإسناد المرتزقة .

وفي مأرب تم إطلاق صليه من صواريخ الكاتيوشا على تجمعات لمرتزقة العدوان السعودي في معسكر الماس بالجدعان بمأرب وإندلاع حريق في المكان المستهدف.

كما نفذت عملية مباغتة على مواقع وتجمعات للغزاة والمرتزقة، شمال مديرية الدريهمي، تمكنت خلالها من قتل وجرح عدد كبير من المرتزقة، وتدمير عتاد وتحصينات عسكرية لهم.

وبحسب مصدر عسكري لصحيفتنا، فإن العقيد المرتزق "محمد فضل مقبل سعيد”، أركان حرب الكتيبة الأولى في ما يسمى بـ”لواء الجن”، لقي مصرعه مع عدد من مرافقيه خلال الهجوم المباغت شمال الدريهمي.

وإشار المصدر، إلى أن وحدة الهندسة دمرت بعبوات ناسفة ثلاث آليات عسكرية تابعة للغزاة والمرتزقة شمال مديرية الدريهمي بجبهة الساحل الغربي, مؤكدا مصرع وجرح عدد كبيرة من المرتزقة الذين كانوا على متنها.

فيما استهدفت وحدة ضد الدروع، ثلاثة أطقم عسكرية، بصواريخ موجهة ما أدى إلى تدميرها ومصرع وجرح من كانوا على متنها شرقي مديرية الدريهمي.

الى ذلك تم مصرع وإصابة اعداد كبيرة من قوات تحالف العدوان وتدمير آليات عسكرية جراء وقوعهم في حقل الغام باحدى جبهات الساحل الغربي، اثناء محاولاتهم الزحف على مدينة الحديدة.

هذا ويسطر أبطال الجيش واللجان الشعبية في كافة محاور القتال بجبهات الساحل الغربي عمليات بطولية ضد قوى الغزو والاحتلال ومرتزقتهم, فيما يواصلون هجماتهم النوعية و الواسعة ضد الغزاة ومرتزقتهم, وسط فرار وهروب جماعي للمرتزقة والغزاة بشكل يومي.

وقال مدير دائرة التوجيه المعنوي العميد يحيى سريع، أن المئات من الغزاة والمرتزقة تم استدراجهم إلى كمين كبير "حقل ألغام" في جبهة الساحل الغربي أدى إلى سقوط المئات ما بين قتيل وجرح وتدمير عشرات الآليات العسكرية

وفي سياق متصل قالت مصادر محلية إن أكثر من ثلاثين قاطرة تابعة للعدوان السعودي وصلت إلى مطار "الغيطة" بمحافظة المهرة جنوب شرق اليمن تحمل عشرات الأطقم العسكرية.

من جهة أخرى تم تطهير قرى شرق مطار الحديدة بعد محاولة مرتزقة تحالف العدوان التسلل اليها باسناد جوي وبحري وبري كثيف.

وأكد مصدر في القوة الصاروخية أنه تم إطلاق صاروخ باليستي من طراز "بدر1" على معسكر للجيش السعودي في ظهران الجنوب بـعسير.

وكانت القوة الصاروخية أطلقت في الـ7 من سبتمبر الجاري صاروخا من نفس الطراز على معسكر مستحدث للجنود السعوديين في عسير، أصاب هدفه بدقة وخلف خسائر بشرية ومادية داخل المعسكر المستهدف.

واستهدفت مدفعية القوات المشتركة تجمعات المرتزقة بقذائف المدفعية في جبهة الغيل وتحقيق اصابات مباشرة في صفوفهم

واطلقت القوة الصاروخية اليمنية صاروخا باليستيا من نوع بدر واحد على معسكر للجيش السعودي جنوبي المملكة.

القوة الصاروخية والمدفعية استهدفت تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته شرق جبل الدود وشرق جبل دخان وفي جبل ام بي سي بجيزان.

منطقة الزعفران تشهد منذ يومين أعنف معارك الساحل الغربي، حيث شن طيران التحالف أكثر من مئة وعشرة غارة على المنطقة وسط اشتباكات وصل بعضها إلى اشتباكات من مسافة صفر

وفي الحديدة قالت مصادر يمنية إن طيران العدوان شن غارة على منزل في منطقة الجبلية بمديرية التحيتا جنوب مدينة الحديدة، ما أسفر عن استشهاد وجرح ثلاثة مواطنين بينهم نساء بعد ان تحول المنزل المستهدف الى انقاض .

طيران العدوان السعودي يواصل شن غاراته على مختلف المدن اليمنية مستهدفا المدنيين ومخلفا شهداء وجرحى وأضرارا مادية في الممتلكات العامة والخاصة .



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: