Saturday 22 September 2018
رمز الخبر: ۸۲۰۹۷
تأريخ النشر: 11 September 2018 - 20:42

رأى الخبير السياسي كاظم الحاج، ان اميركا عملت على تفتيت الكتل الشيعية وصناعة جبهات سنية وكردية من اجل اضعاف الكتل وابقاء الهيمنة على البلاد، مؤكداً فشل المسعى الاميركي بتقسيم الشيعة وذلك خلال محاولتها احداث اقتتال شيعي شيعي في البصرة، كما ان تلك الازمة اعادت التقارب بين الكتل الشيعية الكبيرة.

وقال الحاج ان "اميركا عملت على تفتيت الكتل الشيعية وصولا الى انتخابات عام 2018، حيث دخلت القوائم الشيعية في الانتخابات بشكل منفرد، ثم حدث التقارب بالاصوات بين الفتح وسائرون”.

واضاف ان "تكوين الكتلة الاكبر واختلاف الرؤى السياسية بين الكتلتين جعل الكتل الشيعية في موقف ضعيف، خصوصا ان اميركا عملت على ايجاد تكتل سني يسمى بالمحور الوطني بالاضافة الى التكتل الكردي الذي يشمل الحزبين الديمقراطي والاتحاد الوطني الكردستاني”، مبينا أن "اميركا بالاضافة الى تفريقها للكتل عملت على استغلال احداث البصرة وحاولت ايجاد فتنة طائفية واقتتال شيعي شيعي، وبالتالي اعادة السيناريو الذي فشلت به قبل الانتخابات”.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: