Friday 17 August 2018
رمز الخبر: ۸۰۴۸۲
تأريخ النشر: 10 August 2018 - 20:44
مشيرة الى أنه يمتلك 120 ألف صاروخ وراجمة قنابل..



* الاقتصاد الاسرائيلي سيواجه صعوبات جمة بتعطيل المصانع وقطع التيار الكهربائي وشحة المياه وغلق الاجواء

* ترسانة حزب الله تضم آلاف الصواريخ والقنابر مدياتها 45 كيلو متراً وبعضاً منها تصل الى 200 كيلومتر

* حزب الله يمتلك صواريخ دقيقة جداً بامكانها استهداف مناطق حساسة داخل "اسرائيل"

* منظومتي "القبة الحديدية" و"مقلاع داوود" ناقصتين وغير قادرتين على التصدي لـ700 صاروخ يومياً

طهران- كيهان العربي:- اعتبرت صحيفة "معاريف" الصهيونية وقوع حرب جديدة مع حزب الله امراً مستبعداً، معللة ذلك بان "حزب الله لبنان يمتلك 120 الف صاروخ وراجمة قنابل وباستطاعها استهداف اي بقعة من اسرائيل".

واشار "يوسي ميلمان" المحلل وخبير الشؤون الامنية والعسكرية لصحيفة "معاريف" في مقال، الى قدرات حزب الله، قائلاً: حسب دراسات تقييمية للجيش والامن الاسرائيلي فان من المستبعد وقوع حرب جديدة مع لبنان، في الاقل على الأمد القريب.

وقال "ميلمان" المقرب من المصادر الامنية والعسكرية لتل ابيب، بالنسبة لسيناريو الجيش الاسرائيلي، فان حزب الله بامتلاكه 120 الف صاروخ وقاذقة قنابر، يمكنه اذا نشبت حرب ان تطلق يومياً 700 صاروخ باتجاه الاراضي المحتلة.

واعلن "ميلمان" في ذات الوقت، "ان قسماً كبيراً من هذه الصواريخ هي من طراز "غراد" او بعبارة ثانية هي كاتيوشا بمدى 45 كيلومتراً وتحمل رؤوس انشطارية بزنة 15 كيلو غراماً ... اضافة لذلك فان لدى حزب الله ترسانة عسكرية تضم آلاف الصواريخ والقنابر مدياتها 45 كيلو متراً وبعضاً منها تصل الى 200 كيلومتر، وحسب مصادر عسكرية اسرائيلية فان هذه الصواريخ بعيدة المدى تملك قابلية حمل رؤوس انفجارية بزنة 400 كيلوغرام.

وحسب المحلل العسكري الصهيوني الذي حصل على معلوماته من مصادر عسكرية في جلسة خاصة، فان حزب الله يمتلك صواريخ دقيقة جداً، بامكانها استهداف مناطق حساسة داخل "اسرائيل".. وحسب التخمينات الحديثة للجيش الاسرائيلي انه اذا تمكنت نصف هذه الصواريخ ان تطلق يوميا ً من قبل حزب الله، فتتمكن من ادارة الحرب لعدة اسابيع.

واوعز المحلل الامني المشكلة الاخرى للكيان الصهيوني لنقص في منظومتها الدفاعية "القبة الحديدية"، قائلاً: ان هذه المنظومة ستواجه مشاكل اذا تعرضت لهكذا حجم من الصواريخ والقنابر، واضافة لذلك فان مخازن الصواريخ التي تعتمدها القبة الحديدية محدودة.

وانتقد "ميلمان" وضعية المنظومة الصاروخية الثانية للكيان الصهيوني المعروفة بـ "مقلاع داود" والتي لم تتمكن الاسبوع الفائت من اسقاط الصواريخ السورية، قائلاً: ان هذه المنظومة لم تصل الى الآن الحد المطلوب في انجاز مهامها.

وخلص المحلل الصهيوني الى انه حسب المعلومات الواردة، فان الجيش الاسرائيلي بصدد الاستعداد لمشروع نقل عشرات الآلاف من المواطنين الاسرائيليين من المناطق الحدودية للبنان، وبالرغم من تعيين الجيش اماكن لاسكان الفارين، يتوقع ان يفر مئات الآلاف من السرائيليين الى مناطق اخرى اذا ما تهيئت لذلك.. وحسب تقييم للجيش الاسرائيلي وضعوه امام وزراء الكابينة الامنية فانه حتى اذا استتب الامن في جبهات اخرى فان الاقتصاد الاسرائيلي سيواجه صعوبات جمة جراء تعطيل المصانع، وقطع التيار الكهربائي، وشحة المياه وغلق الاجواء الاسرائيلية جزئياً وحتى كلياً.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: