Sunday 17 December 2017
رمز الخبر: ۶۷۷۲۲
تأريخ النشر: 06 December 2017 - 22:17

موسكو - وكالات انباء:- اكد وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" أن تدخلات خارجية في سوريا والعراق وليبيا خلقت تربة خصبة لتنامي قوة الإرهاب هناك، مشددا على مصلحة روسيا في منع انقسام طائفي في الشرق الأوسط.

وقال لافروف، إن هذه المنطقة تعايش فيها تقليديا أتباع مختلف الطوائف الدينية والعرقية بصورة سلمية، وهي التي نشأت فيها الديانات العالمية الأساسية، ولدينا مصلحة حيوية في منع وقوع انقسام يحمل طابعا دينيا في هذه المنطقة المحورية للعالم.

وشدد على أن روسيا تشارك بأكبر نشاط ممكن في الجهود الرامية الى تجاوز التبعات السلبية لسياسة المؤامرة قصيرة البصر التي يتبعها اللاعبون الخارجيون، الذين بادروا بالتدخلات في العراق وليبيا وسوريا، التدخلات، التي بثت الفوضى في المنطقة، وقوضت أسس الدولة في عدد من البلدان وخلقت بيئة مواتية جدا لأنشطة الإرهابيين والمتطرفين.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: