Friday 15 December 2017
رمز الخبر: ۶۷۷۲۰
تأريخ النشر: 06 December 2017 - 22:01
مشددة ان تكرار الاكاذيب لن يساعدها في التعويض عن أخطائها تجاه شعبنا..



طهران - كيهان العربي:- اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي ان تكرار الاتهامات الكاذبة والتي لا اساس لها لن يساعد في التعويض عن اخطاء اميركا الاستراتيجية والكبرى تجاه ايران والمنطقة خلال العقود الاخيرة.

وفي معرض رده على تصريحات وزير الخارجية الاميركي ركس تيلرسون، بعد لقائه مسؤولة السياسة الخارجية الاوروبية، اعتبر قاسمي هذه التصريحات اصرارا في غير محله وعنادا لا طائل من ورائه في تكرار اتهامات فارغة ضد الجمهورية الاسلامية في ايران.

واضاف، ان تكرار الاتهامات الكاذبة والتي لا اساس لها لن يساعد اطلاقا في التعويض عن الاخطاء الاستراتيجية والكبرى التي ارتكبتها اميركا تجاه ايران والمنطقة خلال العقود الاخيرة وان توجيه الاتهام لسائر الدول لن يكون علاجا للالام والجراح العميقة والقديمة المتبقية من السياسات العدوانية والاطماع الاميركية في هذه المنطقة.

وتابع قائلا، ليسمع السيد تيلرسون، ما دام الوقت باقيا، ليتعرف اكثر فاكثر على حقائق وتاريخ المنطقة وسياسات اميركا وتادعياتها وعواقبها التي ادت الى حدوث ازمات شديدة وخلفت مئات الاف القتلى من النساء والاطفال والافراد الابرياء ومن ثم ليدل بوجهات النظر ويصدر الاحكام.

وقال قاسمي: ايران هي نفسها احدى ضحايا السياسات التدخلية والانقلابات والاستبداد الناجم عن ممارسات اميركا، وتُعرف (ايران) كدولة في الخط الامامي لمكافحة الارهاب في المنطقة والعالم،وبذلت جهدا كبيرا.

واوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية، لاشك ان تجاهل اجراءات ايران المهمة جدا في دعم الاستقرار والامن ومكافحة الارهاب وتوجيه الاتهامات الكاذبة لها، يمكنه ان يكون ناجما فقط من غضب اميركا من كفاح الجمهورية الاسلامية الايرانية الدؤوب في اداء دور انساني وصانع للاستقرار ومكافح للارهاب ودليلا ومؤشرا على دعم اميركا للارهاب في المنطقة.

واكد قاسمي، ان الجمهورية الاسلامية في ايران تواصل بمسؤولية جهودها البناءة بكل قوة وفي اطار جميع المعايير الاخلاقية والتزام كافة المبادئ الدولية المعترف بها وباقتدار كبير في مسار دعم الاستقرار والامن ومكافحة الارهاب والتصدي لاثارة الحروب ودون الالتفات الى اكاذيب المناهضين لشعوب المنطقة.

يذكر ان وزير الخارجية الاميركي وبعد لقائه مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي فيدريكا موغريني، قد زعم مرة اخرى بان ايران تزعزع امن واستقرار المنطقة.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: