Friday 15 December 2017
رمز الخبر: ۶۷۶۹۹
تأريخ النشر: 06 December 2017 - 21:56

طهران – ارنا:- وصف وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف محادثات الدول الخمس المطلة على بحر قزوين في موسكو بانها كانت جيدة وجدية ومفيدة للغاية لاستكمال التمهيدات اللازمة لاجتماع القمة الخامس في كازاخستان.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين في موسكو قبيل مغادرته لها عائدا الى طهران اعرب ظريف عن سروره للمحادثات التي جرت بين الدول الخمس المطلة على بحر قزوين.

وافاد موقع وستنيك قوقاز نقلا عن وزير الخارجية الايراني، ان المحادثات بين وزراء خارجية الدول الخمس المطلة على بحر قزوين في موسكو كانت جيدة وجدية ومفيدة للغاية لاستكمال التمهيدات اللازمة لاجتماع القمة الخامس في كازاخستان.

واضاف، لقد حددنا القضايا الرئيسية لجدول اعمال اجتماع القمة بصورة مبدئية، ولغاية انعقاده في كازاخستان فان الفرصة متوفرة لتنظيم نص معاهدة النظام القانوني لبحر قزوين بصورة دقيقة.

من جانبه قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان المناقشات حول كافة القضايا المفتوحة المتعلقة باتفاقية الوضع القانوني لبحر قزوين قد ادت الى نتائج.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع الوزاري للدول المطلة على بحر قزوين في موسكو :'يمكنني ان اقول بارتياح كبير اننا حققنا نتائج في كافة القضايا المفتوحة حيال الاتفاقية الخاصة بالوضع القانوني لبحر قزوين' يوم الثلاثاء كما ان نص الاتفاقية جاهزة .

واضاف: 'وفي المستقبل القريب، سيتم تحرير الوثيقة وترجمتها الى اللغات المطلوبة. وسيجري العمل التحضيري على مستوى رفيع في كل بلد للتوقيع عليه. وستوقع الوثيقة في القمة الخامسة لدول بحر قزوين في كازاخستان. ونأمل ان تعقد القمة في النصف الاول من عام 2018 '.

واشار الى ان موعد انعقاد القمة ستقرره القيادة الكازاخستانية بعد اكمال العمل على الوثيقة.

يذكر ان وزير الخارجية الايراني غادر موسكو في ختام اجتماع وزراء خارجية الدول المطلة على بحر قزوين والذي تم فيه الاتفاق على نص معاهدة النظام القانوني لهذا البحر.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: