Monday 20 November 2017
رمز الخبر: ۶۶۶۴۷
تأريخ النشر: 14 November 2017 - 21:24
مؤكدا على أهمية الاسراع بتوفير حاجيات المتضررين، خلال تفقده المناطق المنكوبة وعمليات الإغاثة عن كثب..



* تدمير أكثر من 11 الف منزل في الارياف و4500 في المدن بالزلزال والمناطق المتضررة بحاجة لبناء 30 الف وحدة سكنية

* مصدر: الزلزال الحق خسائر بـ 7 مدن و 1930 قرية في محافظة كرمانشاه، (530) قتيلا و(7460) جريحا حتى الآن

* ممثلو قائد الثورة يتفقدون المناطق المتضررة والحرس ينقل أكبر مستشفى ميداني لكرمانشاه والمرجع السيستاني يحثّ مقلديه التبرع للمتضررين

طهران - كيهان العربي:- اكد رئيس الجمهورية الدكتور حسن روحاني ان اهالي المحافظة كانوا ولايزالون في طليعة الدفاع عن البلاد والثورة الاسلامية؛ مضيفا ان اليوم هو يوم تعزيز الوحدة والتلاحم بين الشعب والحكومة.

وقال الرئيس روحاني أمس الثلاثاء خلال اجتماع لجنة ادارة الازمات بمحافظة كرمانشاه، قائلا ان اهالي محافظة كرمانشاه (غرب البلاد) بادروا قبل جميع المؤسسات الى مساعدة الاُسر الثكلي والمتضررة من زلزال كرمانشاه.

ووصل رئيس الجمهورية صباح أمس الى محافظة كرمانشاه لتفقد المناطق المتضررة بالزلزال بمافيها مدن سربل ذهاب وقصر شيرين وثلاث باباجاني للاطلاع المباشر على اوضاع الاهالي المتضررين واحتياجاتهم.

ولفت الى ضرورة دعم الاجراءات الخاصة بادارة الازمات في شكله الصحيح، لكونه يشكل مسؤولية وطنية قبال المتضررين من اهالي المناطق المنكوبة في غرب البلاد؛ مؤكدا على اهمية توفير حاجياتهم الاساسية بما فيها السكن المؤقت واعادة بناء منازلهم المدمرة.

وقال رئيس الجمهورية ان مجلس الوزراء سيبحث ضمن جدول اعماله اليوم الاربعاء موضوع اعادة بناء المناطق المنكوبة في زلزال كرمانشاه.

ودعا رئيس الجمهورية الجميع بما في ذلك المؤسسات الحكومية الى توظيف كافة الامكانيات لديها بهدف دعم ومساعدة المتضررين في مناطق الزلزال؛ مصرحا ان مسؤولية الحكومة في هذا الاطار تكمن في تقديم مساعدات مالية وقروض طويلة الامد.

واكد قائلا: ان الاجهزة الحكومية مطالبة باستخدام كافة الطاقات لتوفير الامن والخدمات العلاجية ومتابعة شؤون المتضررين في الزلزال؛ مضيفا ان اليوم هو يوم التماسك والتعاون بين الشعب والمسؤولين.

وقال الرئيس روحاني: الشعب والقوات المسلحة ستقف وبكل قدراتها وامكانياتها الى جانب المتضررين من الزلزال لعودة الاوضاع المعيشية للشعب الى حالتها العادية.

ووصل الرئيس حسن روحاني صباح امس الثلاثاء الى محافظة كرمانشاه (غرب البلاد) لتفقد المناطق المتضررة بالزلزال بمافيها مدن سربل ذهاب وقصر شيرين وثلاث باباجاني للاطلاع المباشر على اوضاع الاهالي المتضررين واحتياجاتهم.

وضرب زلزال شديد بقوة 7.3 درجات على مقياس ريشتر محافظة كرمانشاه مساء الاحد الماضي واسفر عن سقوط مئات الضحايا وآلاف الجرحى.

وشدد رئيس الجمهورية أن المناطق المتضررة جراء الزلزال، بحاجة لبناء 30 الف وحدة سكنية، بعد تدمير 11 الف منزل في الارياف و4500 في المدن.

والتقى الرئيس روحاني، عددا من الجرحى والمتضررين مستمعا لحديثهم ووجهات نظرهم بشأن آلية الاغاثة والنواقص والمشاكل القائمة، حيث أصدر تعليماته اللازمة لمعالجة الامور ومشاكل الناس.

ووعد رئيس الجمهورية بتخصيص اعانات للاسكان المؤقت، الى أن تمنح قروض للسكن الدائم.

من جانبه قال مدير العلاقات العامة لدائرة الطب العدلي في كرمانشاه ان الزلزال الذي ضرب محافظة كرمانشاه خلف 530 قتيلا و7460 جريحا وان العدد مرشح للارتفاع.

وكان زلزال بقوة 7.3 درجات على مقياس ريختر ضرب مساء الاحد محافظات غرب وشمال غرب البلاد.وفي الاطار ذاته اعلن محافظ كرمانشاه هوشنك بازوند بان الزلزال الذي ضرب المحافظة مساء الاحد الحق خسائر بـ 7 مدن و 1930 قرية في المحافظة وخلف اضرارا مادية جسيمة، فضلا عن مئات القتلى والاف الجرحى.

كما تم أمس الثلاثاء انتشال 6 افراد احياء في مدينة سربل ذهاب من تحت انقاض الزلزال الذي ضرب غرب البلاد، وهم أم وابنتها وامرأة و3 رجال آخرين تم العثور عليهم بواسطة الكلاب المدربة لفريق تابع لجمعية الهلال الإحمر الايراني.

وقام وفد من ممثلي سماحة قائد الثورة الاسلامية أمس الثلاثاء بجولة تفقدية في المناطق المتضررة من الزلزال والاطلاع المباشر على اوضاع الاهالي المتضررين واحتياجاتهم وعمليات الإغاثة وحجم الخسائر.

وسيقدم ممثلو سماحة القائد الخامنئي في ختام مهامهم، تقريرا الى قائد الثورة الاسلامية حول احتياجات اهالي المناطق التي ضربها الزلزال.

هذا ونقل حرس الثورة الاسلامية أكبر مستشفى ميداني في البلاد من اصفهان إلى كرمانشاه لرعاية المصابين في المناطق المنكوبة إثر الزلزال.

ويضم هذا المسشتفى الميداني معدات طبية كاملة في مختلف الاختصاصات إضافة كميات كبيرة من الأدوية.

وعلى الصعيد ذاته اعلن مكتب المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني، ان سماحته افتي بالجواز لمقلديه كي يتبرعوا بنصف 'حصة الإمام' لصالح المنكوبين بالزلزال الذي ضرب غرب ايران.

وقال المكتب ان سماحته أعرب عن تضامنه مع المتضررين من الزلزال في غرب إيران، سائلا الباري تعالى بالشفاء العاجل للمصابين؛ كما أجاز لمقلديه أن يتبرّعوا بنصف حصة الإمام (عليه السلام) لتوفير الحاجيات الضرورية للعوائل المتضررة.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: