Saturday 23 September 2017
رمز الخبر: ۶۰۱۲۴
تأريخ النشر: 16 July 2017 - 22:34
مؤكداً أنه إذا لم يطرق بارزاني أبواب بغداد وكرج..



طهران - كيهان العربي:- قال مستشار الأمن الوطني العراقي السابق الفريق وفيق السامرائي، إنّ رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني اصطدم بالعراقيين لأنه تفاجأ برفضهم للتقسيم وانفصال إقليم كردستان.

وأضاف السامرائي في حديث لقناة الميادين الفضائية، "برزاني حصل على دعم الشيعة وهو لم يقدم لهم الدعم"، لافتاً إلى أنّ "الشيعة منحوه أكثر مما يستحقه بكثير" بحسب تعبيره.

وتمنى أن "يبقى بارزاني عند تهديداته كي يرى فشله وهو لا يمتلك القدرة على مواجهة فصيل واحد من الحشد الشعبي".

وجاء كلام السامرائي إثر تصريحات لرئيس إقليم كردستان مسعودي بارزاني، قال فيها إنّ "الشيعة الذين يقودون الحكومة في العراق، عملوا ضد الإقليم سياسياً واقتصادياً"، وأضاف "أستبعد عدم حدوث حروب دموية ما لم يتحقق استقلال الكرد".

وفي هذا الاطار، ذكر مستشار الأمن الوطني العراقي السابق أنّه "إذا بقي بارزاني بهذا السلوك أعتقد أننا سنراه في تل أبيب". كما أكد أنه إذا لم يطرق بارزاني أبواب بغداد وكرج (غرب طهران) فقد "نراه لاجئاً مرحباً به في إسرائيل"، ورأى أنه لا بد لمسؤول إقليم كردستان أن يخضع لإرادة العراقيين.

وبحسب السامرائي فإنه "لا يوجد موقف واضح للأميركيين حيال العراق لا سيما بالنسبة لإقليم كردستان"، مضيفاً أنّ إسرائيل هي الوحيدة التي تعلن تأييدها إقامة دولة كردية.

وقال: إنّ تركيا ستعتبر أنّ استقلال إقليم كردستان ضرب من الجنون.

ولفت السامرائي، الى أنّ بارزاني قال في اجتماع في بغداد إنه يرضى بخمسة بالمئة من ما تقرره الحكومة (إبان حكم صدام).



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: