Saturday 06 March 2021
رمز الخبر: ۱۲۷۴۵۵
تأريخ النشر: 22 February 2021 - 20:11


طهران-ارنا:- أكد رئيس شرطة مكافحة المخدرات، العميد مجيد كريمي، على ضرورة تعزيز التعاون الثنائي بين إيران وإسبانيا في مكافحة مهربي المخدرات على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وفي إجتماع افتراضي عقده مع رئيس شرطة الجرائم الممنهجة والمخدرات في إسبانيا، أعرب العميد كريمي عن ارتياحه بهذا اللقاء، مؤكدا حرص إيران على الإرتقاء بمستوى التعاون الثنائي مع إسبانيا في المجالات الأمنية والعملياتية حتى القضاء الكامل على تهريب المخدرات على مستوى المنطقة والعالم.

وفيما أشار الى الإنجازات الجيدة والتجارب الناجحة التي حققتها إيران في مجال مكافحة تهريب المخدرات وتحديد وضبط بؤر المهربين والشبكات الكبرى لتهريب وتوزيع المخدرات على المستويين الإقليمي والدولي، والكشف عن المخدرات بمساعدة الأجهزة والمعدات الذكية محلية الصنع، وكذلك الوقاية الاجتماعية من الاقبال على تعاطي المخدرات، أكد العميد كريمي ضرورة تبادل الخبرات البوليسية في هذا المجال بين البلدين، واستعداد إيران لتقاسم التجارب المكتسبة مع إسبانيا.

وأعلن كريمي، ان إجمالي المخدرات المضبوطة من قبل الجهات المعنية بمكافحة المخدرات في إيران بلغت مليون و150 طنا في عام 2020، مما أثار إعجاب الجانب الإسباني.

الى ذلك، قدم رئيس شرطة مكافحة المخدرات في إسبانيا، المفوض ماركو فريس، دعوة رسمية الى نظيره الإيراني لزيارة بلاده والتعرف عن كثب على إنجازات الشرطة الإسبانية في مجال مكافحة المخدرات، مؤكدا استعداد بلاده التام لتعزيز علاقات التعاون ونقل خبراتها الى الجانب الإيراني لا سيما في مجال تدريب الكلاب البوليسية لمكافحة المخدرات، وصياغة برامج تعليمية تخصصية، والتدريب على الأساليب الجديدة لعلاج المدمنين على المخدرات واعادة تأهيلهم إجتماعيا.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: