Thursday 25 February 2021
رمز الخبر: ۱۲۵۸۱۷
تأريخ النشر: 25 January 2021 - 20:39
في "اليوم العالمي ضد الحرب على اليمن" وتحت عنوان “الحصار والعدوان الأميركي جرائم إرهابية”..



* المتظاهرون يهتفون: قولوا لجميع الأشرار.. لن يخضعنا أي قرار.. لن نستسلم ولن ننهار..

* العدوان والحصار على اليمن أميركي بالدرجة الأولى وتحالفه ضد شعبنا هو تحالف الإرهابيين أنظمة وجماعات

*التصنيف الأميركي بحق أنصار الله تتويجا للممارسات العدوانية الأميركية ضد اليمن وتعبيرا عن الفشل أمام صموده

* الحوثي: لا نخاف الأميركان، وشعبنا اليوم بصموده أكد ثباته في مواجهة التهديدات والعدوان

* اميركا وبريطانيا والمانيا والسويد وفرنسا وهولندا وبلجيكا وإيطاليا شهدت فعاليات احتجاجية ضد العدوان السعودي على اليمن

كيهان العربي - خاص:- خرجت مسيرات كبرى عصر أمس الأثنين في ساحة باب اليمن بالعاصمة صنعاء وفي ساحتي مدينة الحديدة والمنصورية في محافظة الحديدة، وفي ساحتي عبس والمحابشة بمحافظة حجة، رفضا للتصنيف الأميركي ولاستمرار العدوان والحصار الأمريكي على اليمن.

وصباحاً، خرج الملايين من أبناء الشعب اليمني في "اليوم العالمي ضد الحرب على اليمن"، في 20 مسيرة جماهيرية غاضبة كبرى في 12 محافظة تنديدا بالإرهاب الأمريكي وجرائمه بحق الشعب اليمني تحت شعار "الحصار والعدوان الأميركي جرائم إرهابية”.

فقد شهدت مدن صعدة وتعز وإب وذمار وريمة والضالع وحجة وعمران والبيضاء والمحويت ومأرب والجوف اليمنية، مسيرات مليونية حاشدة في الساحات تنديدا بالعدوان الأميركي على اليمن، وفي محافظة إب خرجت مسيرتان في مركز المدينة ومدينة يريم تنديدا بالتصنيف الأميركي.

وحمل المشاركون في المسيرات شعارات الحرية المنددة بالسياسة الأميركية في المنطقة والداعية لمقاطعة المنتجات الأميركية والصهيونية، والرافضة لجرائم العدوان الأميركي السعودي على اليمن منذ ست سنوات.

وردد المشاركون هتافات منها "قولوا لجميع الأشرار.. لن يخضعنا أي قرار" لن نستسلم لن ننهار.. لن يسقطنا أي قرار" و "أميركا إرهابية"، "أمريكا عدوانية","من سبب هذه الحروب.. أمريكا أم الإرهاب".

وأكد بيان المسيرة الجماهيرية على أن العدوان والحصار على اليمن هو أميركي بالدرجة الأولى، محملا أميركا مسؤولية جرائم الإبادة بحق اليمنيين وهي من توفر الدعم والغطاء السياسي للعدوان.

وأشار الى أن تحالف العدوان على اليمن هو تحالف الإرهابيين أنظمة وجماعات، مؤكدا أن "القاعدة" و"داعش" تقاتل في اليمن تحت راية دول العدوان.

واعتبر أن التصنيف الأميركي بحق أنصار الله تتويجا للممارسات العدوانية الأميركية ضد اليمن وتعبيرا عن الفشل أمام صمود اليمنيين، مشددا على أن الإرهاب الحقيقي هو ما يقوم به التحالف الأميركي السعودي من حصار على الموانئ والمطارات اليمنية.

واكد، أن التصنيف الأميركي لن يمنع الشعب اليمني من خوض معركته المقدسة في مواجهة قوى العدوان، وأن زمن الوصاية الأجنبية على اليمن قد ولى وعلى دول العدوان أن تيأس من عودة وصايتها.

ورفع المشاركون شعارات منددة بجرائم حرب وحصار التحالف السعودي على اليمن في ظل صمت وتواطؤ أمميين.

وقال عضو المجلس السياسي لحركة أنصار الله محمد البخيتي، إن خطوة واشنطن بتصنيف أنصار الله منظمة إرهابية هدفها ترهيب اليمنيين، مضيفاً أن محاولة الولايات المتحدة الضغط على اليمنيين لن تجدي نفعاً.

وأوضح البخيتي نحن غير معنيين بما تفعله إدارة بايدن لأن الولايات المتحدة شريكة في العدوان، مشدداً على أن واشنطن ستندم على قرارها تصنيف الحركة منظمة إرهابية.

كما أشار إلى أن واشنطن لعبت آخر ورقة لأن ميزان القوى في الحرب مال ضد تحالف العدوان.

وجاء في بيان مسيرة صعدة "العدوان على اليمن أميركي بالدرجة الأولى وواشنطن توفر الدعم والغطاء السياسي له"، و "إذا لم يكن ما يفعله العدوان الاميركي السعودي اجراماً وارهاباً فما هو الارهاب والإجرام؟"

وشهدت عدة دول بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا والسويد وفرنسا وهولندا وبلجيكا وإيطاليا تحركات احتجاجية ضد حرب التحالف السعودي.

وطالت الحرب السعودية على اليمن أكثر من نصف عقد من الجوع والحرمان وانعدام الأمن الغذائي يقابله عدم اكتراث سعودي ..لا بل إمعان في الحرب.

وحظي التحرك باهتمام من قبل العديد من الطلاب الجامعين حول العالم من بينهم تجمع طلابي في جامعة "أيوا" أكدوا أن الصمت عن الحرب على اليمن يعني القبول بها، مشددين على أهمية اظهار أن معارضة العنف والظلم تحظى بإجماع عالمي.

بالتزامن، دعي في مدينة بلينغهام احدى كبرى مدن ولاية واشنطن لتحرك رمزي تحت عنوان "نساء يصمن من أجل أطفال اليمن".

من جهته، شدد الناشط الحقوقي اليمني يحيى الشرفي على أن مطلب وقف الحرب على اليمن هو مطلب إنساني أوّلاً.

الشرفي أشار في حديث الى أن أحرار العالم المتضامنين مع اليمن سيخرجون للمطالبة بوقف بيع الأسلحة للسعودية.

في الاطار ذاته قال عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي، لا نخاف الأميركان، وشعبنا اليوم بصموده أكد ثباته في مواجهة التهديدات والعدوان.

وقال عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي، ان التصنيف الأميركي مبعث فخر لنا، ونحن نفخر بأننا نرهب أمريكا.

واضاف: لا نخاف الأميركان، وشعبنا اليوم بصموده أكد ثباته في مواجهة التهديدات والعدوان، قائلا، رغم الألم والحصار إلا أننا شعبنا رأسه مرفوع، واليوم يجدد بيعته لقائد الثورة كي يتخذ القرار الذي يريده.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: