Thursday 01 October 2020
رمز الخبر: ۱۱۶۹۵۱
تأريخ النشر: 03 August 2020 - 21:26
رغم محاولات الاعداء..



طهران-فارس:-أكد مساعد قائد الجيش لشؤون التنسيق الادميرال حبيب الله سياري ، ان اواصر الوحدة والصداقة بين الجيش والحرس الثوري ، متينة لا تنفصم عراها.

وقام الادميرال سياري بزيارة الى مقر القيادة العامة لحرس الثورة، بهدف التنسيق بين قادة الجيش وحرس الثورة لاحياء الذكرى الاربعين للدفاع المقدس بشكل لائق.

واوضح الادميرال سياري، إن الوحدة والصداقة بين الإخوة في الجيش وحرس الثورة مسار ذو اتجاهين، ومتينة لا ينفصم عراها، مضيفا: نعلم جميعا أننا ننجح حيثما كانت هناك وحدة في البلاد، سواء في مجال الدفاع المقدس والعمليات المختلفة، او في مجال مقاومة الاستكبار العالمي، أو في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية.

وتابع مساعد قائد الجيش لشؤون التنسيق: يسعى العدو بذكاء لعرقلة الوحدة والتماسك بين القوات المسلحة ، وخاصة الجيش المقتدر وحرس الثورة المرفوع الرأس، ويحاول الاضرار بهذه الوحدة، لكن الجيش والحرس الثوري يشكلان قبضة واحدة ضد الأعداء منذ الدفاع المقدس حتى الآن.

واضاف: يجب ألا نسمح بأدنى تغلغل وجرأة للعدو، وأن نتخذ خطوات لإحباط مؤامراته ضد وحدة الجيش والحرس الثوري.

من جانبه رحب نائب مساعد قائد حرس الثورة لشؤون التنسيق العميد علي فضلي في هذا اللقاء الذي حضره عدد من مسؤولي الحرس ، بزيارة الادميرال سياري ووصفه بانه أحد الانصار الأوفياء لقائد الثورة الاسلامية، ودافع عن الثورة في مختلف المراحل.

واشار فضلي الى كيفية احياء الذكرى الاربعين للدفاع المقدس، وقال: ان حرس الثورة الاسلامية على استعداد لتنفيذ البرامج المشتركة مع جيش الجمهورية الاسلامية بشكل متكامل بخصوص الذكرى الاربعين للدفاع المقدس.




اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: