Tuesday 29 September 2020
رمز الخبر: ۱۱۶۸۴۰
تأريخ النشر: 02 August 2020 - 21:12

لندن – وكالات: قالت مبعوث الأمم المتحدة الخاص بالنيابة في ليبيا ستيفاني ويليامز، إن الشعب الليبي يخشى على نحو متزايد أن مستقبله يتم أخذه من بين أيديهم من قبل جهات خارجية، وأن خطر نشوب حرب إقليمية يتصاعد، وفقا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

وقالت ويليامز أثناء زيارة إلى لندن: "الشعب الليبي منهك وخائف بنفس القدر. لقد سئموا الحرب، ويريدون السلام، لكنهم يخشون أن هذا ليس في أيديهم الآن. إنهم يريدون حلاً ووقف إطلاق النار. إن البديل لوقف إطلاق النار والحل السياسي الشامل هو في الأساس تدمير بلادهم.

وأضافت: "مع وجود العديد من الجهات الخارجية التي لديها جداول أعمال خاصة بها ، فإن خطر سوء التقدير والمواجهة الإقليمية مرتفع، هذه معركة بين منافسين خارجيين، بقدر ما هي حرب أهلية الآن ، يفقد فيها الليبيون سيادتهم".

وتعمل ويليامز، وهي دبلوماسية سابقة في وزارة الخارجية الأمريكية ، بجد لتأمين وقف إطلاق النار ومنطقة منزوعة السلاح ، بالإضافة إلى مغادرة جميع المرتزقة الأجانب في جدول زمني متفق عليه قبل أن تغادر منصبها في أكتوبر.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: