Monday 10 August 2020
رمز الخبر: ۱۱۴۹۸۳
تأريخ النشر: 01 July 2020 - 20:40

أشار المفتي الجعفري الممتاز ​الشيخ أحمد قبلان​ إلى أن المطلوب هو الانتصار للقاضي الوطني الكبير محمد مازح وليس لسفيرة الفتنة الأمريكية في لبنان.

وقال في تصريح له امس الاربعاء قاضياً شهماً وكبيراً من أمثال القاضي ​محمد مازح​ دفعتُهُ الغيرة القانونية وضرورات حماية البلد وسيادته وتضحيات تحريره واستقلاله لكفّ لسان سفيرة الفتنة الأمريكية وعدوة مصالح ​لبنان​ عن اللعب بالبلد ومصالحه العليا، دفع البعض وبطريقة كارثية إلى إحالته للتفتيش القضائي للنظر في أهليته لممارسة مهامه القضائية، عن طريق مجلس قضاء أعلى المفروض به أن يكون مجلس قضاء للبنان وليس للأمريكيين الذين يمارسون شتى أنواع العقوبات الخانقة للبنان ومصالحه الرئيسية.

وحذّر المفتي قبلان من هذه الخطوة الكارثية على المصالح الوطنية العليا، مشيراً إلى "أنّ السلك القضائي بالبلد غارق ب​الفساد​ والتبعية، وبحاجة إلى نفضة جذرية ليكون حارس قيم ومصالح بلد، فضلاً عن اعتماده كحاجز وطني لا طائفي أو مذهبي لحماية سيادة لبنان واستقلاله.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: