Thursday 02 July 2020
رمز الخبر: ۱۱۴۹۱۸
تأريخ النشر: 30 June 2020 - 21:27
بغية وضع حد نهائي لغطرسته وعدوانه وحصاره وجرائمه الوحشية بحق الشعب اليمني..



* مراقبون: عملية تطهير مديرية ردمان في البيضاء بالكامل أسرع عملية على الإطلاق منذ بدء العدوان الهمجي على الشعب اليمني

* قوى العدوان السعودي الاميركي تواصل غاراتها الجوية على مأرب والجوف والبيضاء وحجة وصعدة، وخروقاتها في الحديدة

كيهان العربي - خاص:- اكد وزير دفاع اليمن اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، أن القوات اليمنية المشتركة مستمرة في تنفيذ العمليات الهجومية الاستراتيجية الواسعة في عمق العدو الجغرافي والتي ستضع حداً نهائياً لغطرسته وعدوانه وحصاره وارتكابه للجرائم الوحشية بحق الشعب اليمني.

وأشار اللواء العاطفي الى أنه وبالتزامن مع النجاح الكبير للعملية العسكرية "توازن الردع الرابعة" الى أن القوة الصاروخية والطيران المسير فرضت معادلاتها على واقع المواجهة وعكست ما يمتلكه اليمن من قدرات عسكرية قادرة على ردع العدوان واستهداف مواقعه الاستراتيجية والحيوية.

وحيا وزير الدفاع صمود وتلاحم الشعب اليمني في مواجهة العدوان وحصاره الجائر للعام السادس على التوالي، مجسداً بتضحياته ومواقفه الوطنية الشجاعة قيم الحرية والعزة والكرامة النابعة من إرثه التاريخي والحضاري العريق.

وقال: بفضل الله سبحانه وتعالى وحكمة وحنكة القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى وشجاعة أبطال الجيش واللجان الشعبية تم استعادة محافظة الجوف وأجزاء من محافظة مأرب الحضارة والتاريخ.

وأشاد بالمواقف الوطنية الشجاعة لقبائل مأرب الأحرار الذين يقفون اليوم جنباً إلى جانب القوات المسلحة واللجان الشعبية للخلاص من العدوان الذي يتاجر بدماء وأرواح أبناء مأرب.. داعياً عقلاء محافظة مأرب أن يصغوا لمنطق العقل والحكمة ومضامين المصالحة الوطنية واستغلال قرار العفو العام.

وأكد وزير الدفاع، أن تطهير مديرية ردمان ومنطقتي قانية والعبديه يعد إنجازا نوعيا لتعزيز الأمن والاستقرار بمحافظة البيضاء.

ووصف مراقبون عملية تطهير مديرية ردمان في البيضاء بالكامل بانها أسرع عملية على الإطلاق منذ بدء العدوان الهمجي على الشعب اليمني، حيث حٌسمت خلال 24 ساعة، وصولًا الى مناطق ماهلية وأجزاء من مديرية العبدية بمحافظة مأرب.

وبحسب ما أوضحه متحدث عسكري لصحيفتنا، فأن العدو شهد خلال العمليات العسكرية باتجاه قانية، انهيارات واسعة في صفوفه وخسائر يومية .. مبيناً أن عمليات ردمان جاءت بعد رصد نشاط واضح للخائن العواضي عبر حشده لمجاميع مسلحة من المرتزقة، والتمركز في مناطق مختلفة، ما شكل تهديداً كبيراً لحياة المواطنين، مضيفا أن الخائن العواضي استعان بدول العدوان التي قدّمت تلك الدول الدعم من مال وسلاح ومرتزقة وإسناد جوي، في الوقت الذي كان فيه العواضي قد جهز مصنعاً لعبوات ناسفة لاستهداف القوات المسلحة وأفراد اللجان الشعبية والقوات الأمنية بالبيضاء”.

هذا وواصلت قوى العدوان السعودي الاماراتي الاميركي البربري شن عشرات الغارات الجوية على مأرب والجوف والبيضاء وحجة وصعدة وارتكاب مزيد من الخروقات في جبهات الحديدة.

وأوضح مصدر أمني أن طيران العدوان شن 10 غارات جوية على مديريتي خب والشعف والحزم بالجوف و7 غارات على صلب بمديرية مجزر و6 غارات على مديريتي العبدية وماهلية بمحافظة مأرب.

وأضاف المصدر أن طيران العدوان شن 10 غارات جوية على منطقة قانية و4 غارات على مديرية ناطع وغارة على مديرية ردمان في محافظة البيضاء وغارتين على مديرية حيران بحجة وغارة على منطقة الملاحيظ في مديرية الظاهر بصعدة.

وفي الحديدة أوضح مصدر في غرفة ضباط الارتباط أن قوى العدوان ارتكبت خرقا لقوى العدوان في جبهات الحديدة خلال الـ24 ساعة الماضية بينها تحليق طائرات حربية وتجسسية في أجواء حيس.

ولفت المصدر الى أن خروقات العدوان شملت 18 خرقًا بقصف مدفعي وصاروخي لعدد 29 قذيفة وصاروخا و59 خرقًا بالأعيرة النارية.




اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: