Saturday 11 July 2020
رمز الخبر: ۱۱۴۹۱۳
تأريخ النشر: 30 June 2020 - 21:27
مشيرا الى محاولاتها لتمديد حظر التسلح..



نيويورك- ارنا:- أعتبر مندوبنا الدائم لدى الأمم المتحدة، المحاولات الأمريكية لتمديد حظر التسلح على إيران، بانه انتهاك كامل لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 والاتفاق النووي، وقال إن الأمريكيين سيرون مرة أخرى وفي مجلس الأمن، الدعم العالمي للاتفاق النووي.

جاءت تصريحات مجيد تخت روانجي امس الثلاثاء حول الجو الحاكم لجلسة مجلس الأمن ، والتي ستعقد لمناقشة تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن القرار 2231.

وأضاف أن المجتمع الدولي لديه رؤية واضحة لتطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2231 ، وهو ما قاله الأمين العام للأمم المتحدة مرارا، وأكده مجددا الأسبوع الماضي، وايضا زعماء العالم أنفسهم يعارضون بوضوح المواقف الأمريكية.

واشار الممثل الدائم لإيران لدى الأمم المتحدة، إلى انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، والذي أعتبره الرئيس الاميركي صراحة بأنه إنهاء لمشاركة بلاده في هذا الاتفاق، موضحا : من غير المسبوق أن يقوم عضو دائم في مجلس الأمن باتخاذ إجراء ضد قرار كان قد تبناه سابقا.

وقال تخت روانجي حول الهدف الرئيسي لامريكا من الحظر التسليحي: أن هدفهم فرض الحظر التسليحي على إيران والذي يعلمون أن مجلس الأمن سيرفضه، وبالتالي تدمير الاتفاق النووي.

وأضاف: إنهم يزعمون أيضا أنهم ما زالوا أعضاء في الاتفاق الدولي ويمكنهم استخدام البيانات الواردة في القرار 2231 لاستعادة الحظر، وهذا من سخريات القدر.

وتابع: الهدف هو القضاء على الاتفاق النووي بشكل كامل، و ترامب نفسه أعلن منذ البداية رفضه للاتفاق، وخلال السنوات الماضية، حاولوا جاهدين ألا يضطروا لفعل ما يبحثون عنه الآن، لكنهم لم ينجحوا، ومع مرور الوقت، أصبحوا أكثر عزلة على المستوى الدولي، لذا يحاولون الآن التحرك في اتجاه للقضاء على الاتفاق النووي.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: