Tuesday 07 July 2020
رمز الخبر: ۱۱۴۹۰۲
تأريخ النشر: 30 June 2020 - 21:25

رئيس الوزراء الماليزي السابق مهاتير محمد يقول إن ماليزيا ترفض تطبيع العلاقات مع "إسرائيل"، ويؤكد أن إعلان القدس عاصمة لـ"إسرائيل" هو "تصرف غير قانوني ويستدعي مواصلة النضال".

قال رئيس الوزراء الماليزي السابق مهاتير محمد، يوم الاثنين، خلال حوارٍ خاصٍ مع قناة الميادين، أن الإعلان عن القدس عاصمةً لـ"إسرائيل"، هو "تصرّف غير قانوني يتنافى مع القانون الدولي وكل القوانين، في الأماكن كافة لا يمكن لأحد الاستيلاء على أراضي الآخرين والادعاء أنها ملك له"، مشدداً على أن "إسرائيل" بُنيت برمّتها من خلال الاستيلاء على الأراضي الفلسطينيّة".

وأكد محمد أن ماليزيا لن تنجر نحو التطبيع "فمنذ بداية الأمر لم نعترف بإسرائيل، وحتّى الآن ليس بيننا وبين "إسرائيل" أي علاقات دبلوماسية، ولطالما ندّدنا بها، لكن لسوء الحظ بعض البلدان ينتهج سياسات مختلفة".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: