Thursday 28 May 2020
رمز الخبر: ۱۱۲۹۴۹
تأريخ النشر: 20 May 2020 - 20:24
مؤكداً أن النصر النهائي للشعب الفلسطيني بالمقاومة وإرادته الفولاذية..

طهران - كيهان العربي:- اكد رئيس الجمهورية الدكتور حسن روحاني رفض الجمهورية الاسلامية في ايران الظلم الذي يلحق بالفلسطينيين، مؤكداً: أن النصر النهائي محتوم.

وقال الرئيس روحاني في اجتماع الحكومة أمس الأربعاء: نحتفل بيوم القدس، فالقدس لن تنسى، ولن تظل محتلة من قبل الظالمين، مضيفاً: أن مقاومة الظالمين ودعم المظلومين هي إحدى الركائز الأساسية للجمهورية الاسلامية في ايران.

واشار رئيس الجمهورية، الى أن الشعب الايراني يرفض الظلم والاضطهاد ضد الفلسطينيين بأي شكل من الأشكال، مؤكداً أن النصر النهائي للشعب الفلسطيني بالمقاومة وإرادته الفولاذية، ستحقق ذلك عاجلاً أم آجلاً.

وتابع: في هذا العام، وفي اليوم العالمي للقدس، سنعمل بجميع الوسائل لإيصال نداء مظلومية الشعب الفلسطيني الى أسماع العالم.

واضاف الرئيس روحاني: أن يوم القدس يمر علينا هذا العام في ظل ظروف مختلفة، وبالتالي ستتنوع النشاطات لإحياء هذا اليوم بين فعاليات مباشرة في المناطق البيضاء في البلاد التي تقام فيها مراسم صلاة الجمعة، ونشاطات على الشبكة الافتراضية، أو فعاليات حقيقية بحسب الإمكانية. المهم أننا لا ننسى الهدف الأساس تحت أي ظرف كان.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: