Thursday 28 May 2020
رمز الخبر: ۱۱۲۹۴۴
تأريخ النشر: 20 May 2020 - 20:01
مشددة أن يوم القدس العالمي هو الارادة الربانية للحفاظ على مقدسات المسلمين..

بغداد - وكالات انباء:- قال الناطق الرسمي باسم دار الافتاء العراقية الشيخ عامر البياتي، ان يوم القدس العالمي جاء بتوجيه من قيادة اسلامية معروفة الا وهو الامام الخميني /قدس سره/، لذا على جميع المسلمين ان يقفوا صفا واحدا للتعبير عن موقفهم الرافض للكيان الصهيوني الغاصب في يوم الجمعة القادم رغم عدم اقامة المسيرة بسبب كورونا.

وقال الشيخ البياتي: لعل العرب نسوا او تناسوا القضية الفلسطينية ويوم القدس، لكن المسلمين لن ينسوا هذا اليوم ابدا من هذا اليوم ومن هذا المنطلق يكون الامام الخامنئي (رعاه الله) هو الامتداد الفكري والمنهجي لهذا الفكر الاسلامي العظيم الذي توارثه من سيده واستاذه الامام الخميني العظيم /قدس سره/.

وأضاف، اننا "بهذا اليوم نستذكر جميعا ماكان من نكبة على المسلمين وعلى العرب وماكان من احتلال صهيوني للاراضي الفلسطينية المقدسة ومنها القدس الشريف"، مشددا "كيف ننساها ونحن نتلو القرآن بقول الباري عز وجل مستفتحا سورة الاسراء [سبحان الذي اسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى الذي باركنا حوله].

وأوضح، انه بهذا اليوم تنتفض الارادة الربانية حفاظا على مقدسات المسلمين، وللحفاظ على هذه المقدسات يجب مراعاة هذه الامور التي يجب ان تكون في مقدمات امور المسلمين.

وشدد البياتي بالقول "اننا ماضون على هذا المنهاج الذي اختطه الامام الخميني /قدس سره/ رغم اننا في هذا العام وفي جائحة كورونا فإن علينا ان نكون متيقظين بما يجري حولنا وان لاننسى هذا اليوم ولا ننسى تلك الوقفة.

وتابع بالقول: صحيح اننا اليوم لانستطيع المشاركة في التظاهرات واقامتها لكننا سنتحدث في هذا اليوم مع عوائلنا وفي الشارع العام وعلى شبكات التواصل الاجتماعي وفي جميع المنصات الاعلامية لاحياء هذا اليوم"، مؤكدا "ونتحدث لابنائنا كيف يجب ان نكون وكيف سنكون وكيف نواصل هذه المسيرة الضخمة التي لابد لنا ان نجعلها في قلوبنا ونجعل القدس امام عيوننا.

واكد، لقد رعا الله سبحانه وتعالى هذا الفكر وهذا المنهج الذي لايفرق في مقدسات المسلمين، ونسأل الله ان يقر عيوننا بتحرير القدس الشريفة من دنس الصهاينة المحتلين واعادة فلسطين الى أهلها.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: