Monday 25 May 2020
رمز الخبر: ۱۱۲۹۴۳
تأريخ النشر: 20 May 2020 - 20:01
في اجتماع الحكومة..

طهران-فارس:- اكد الرئيس حسن روحاني بان الجمهورية الاسلامية كبلد شقيق وصديق وجار للعراق كانت وستظل الى جانبه دوما.

وقال الرئيس روحاني خلال اجتماع الحكومة امس الاربعاء، لقد عانى الشعب العراقي من مصاعب ومشاكل بسبب ظروف الحكومة وتشكيل الحكومة الجديدة الى ان تم التوصل الى اتفاق بين مختلف الفئات والمكونات من الشيعة والسنة والاكراد، والذي بناء عليه تبلورت الحكومة الجديدة.

واضاف، نحن كبلد شقيق وصديق وجار للعراق كنا وسنظل دوما الى جانبه.

واشار الرئيس روحاني في جانب اخر من حديثه الى حل المشكلة بين اشرف غني وعبد الله عبد الله واضاف، انه اثر الخلافات التي كانت قائمة في افغانستان، تم التوصل الى اتفاق وتفاهم نأمل بأن يؤدي الى الامن والاستقرار فيها.

واضاف، اننا نشعر باكبر قدر من الحساسية تجاه مصير الشعب الافغاني حيث كان لنا دور كبير على مدى الاعوام الـ 42 الماضية في مساعدة هذا الشعب وجهاد المجاهدين في مرحلة جهادهم، واليوم ايضا نقف الى جانبهم كاشقاء لهم، ولقد قمنا على مدى هذه الفترة باستضافة المهاجرين الافغان وسنستضيفهم مستقبلا ايضا.

وقال، اننا نشعر بالكثير من السرور لنوع من الاستقرار الذي حل هذه الايام في الشرق (افغانستان) والغرب (العراق) ببركة شهر رمضان المبارك.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: