Tuesday 27 October 2020
رمز الخبر: ۱۱۰۶۰۰
تأريخ النشر: 11 March 2020 - 20:12

واشنطن- وكالات انباء:- اعترف البنتاغون، يوم الثلاثاء، بأن العدد الرسمي للجنود الأمريكيين والأفراد المرتبطين بهم الذين أصيبوا بالفيروس التاجي يحتمل أن يكون أكبر من العدد الإجمالي الفعلي.

وأثبت اختبار جندي ثانٍ في الولايات المتحدة أنه مصاب بالفيروس.

وقال الجنرال بول فريدريش من سلاح الجو الأميركي في مؤتمر صحفي في البنتاغون: "أعتقد أنه من المرجح، بالنظر إلى ما نراه في جميع أنحاء العالم، ولدينا أناس في جميع أنحاء العالم، أن هناك المزيد".

ومع ذلك قال نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة وليام بيرن في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة ليس لديها خطط لإلغاء تدريب "ديفندر أوروبا-2020".

وستشهد المناورة المقررة في أبريل/ نيسان ومايو/ أيار أكبر انتشار للقوات الأميركية في أوروبا منذ أكثر من 25 عاما. ومن المقرر إجراء التدريبات في ست دول من الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك دول البلطيق المتاخمة لروسيا.

وقال بيرن للصحفيين "نحن نواصل جهود التخطيط لمواصلة هذا التمرين".

وشدد على أن التمرين سيكون تدريب متعدد الجنسيات، وبالتالي سيتعين على العديد من الأطراف المختلفة أن تقرر ما إذا كانت ستشارك.

وتخطط الولايات المتحدة لإرسال 20 ألف جندي للتدريبات.

واتهمت روسيا الولايات المتحدة بزيادة وجودها العسكري سرا بالقرب من الحدود الروسية، قائلة إن ذلك لن يغير السياسة الخارجية لروسيا.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: