Wednesday 19 February 2020
رمز الخبر: ۱۰۹۱۸۵
تأريخ النشر: 14 February 2020 - 20:58


طهران-ارنا:- اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية سيد عباس موسوي وفي معرض تعليقه على مزاعم وتهديدات احد مسؤولي الكيان الصهيوني، اكد ان الجمهورية الاسلامية سترد بشكل ساحق ويبعث على الندم حيال اي اعتداء او خطوة حمقاء تصدر عن هذا الكيان ضد مصالحنا في سوريا والمنطقة.

ونقل القسم الاعلامي في وزارة الخارجية عن موسوي قوله: ان اسس الكيان الصهيوني طيلة العقود السبعة الماضية، بُنيت على احتلال الاراضي الفلسطينية ودول الجوار والقتل ونهب الثروات والاغتيالات والعدوان.

واكد المتحدث باسم الخارجية، ان تواجد الجمهورية الاسلامية في سوريا تم بناء على دعوة الحكومة السورية والاتفاق معها بهدف مكافحة الارهاب الذي تدعمه امريكا واسرائيل؛ مضيفا ان بلادنا لن تتاخر لحظة ولا تتسامح بشأن الدفاع عن الحضور داخل سوريا وصون امننا القومي ومصالحنا الاقليمية، وسترد بشكل ساحق ومدمر على اي اعتداء او خطوة حمقاء.

وخلص موسوي الى القول : ان الجمهورية الاسلامية ستتابع لدى الاوساط الدولية التهديدات والتصريحات العدوانية التي تصدر عن الكيان الصهيوني.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: