Friday 03 April 2020
رمز الخبر: ۱۰۹۱۴۵
تأريخ النشر: 12 February 2020 - 22:01
لن نسمح بالتلاعب بنتائج الانتخابات..

طهران-فارس:-أكد امين مجلس صيانة الدستور آية الله احمد جنتي ان ممثلي جميع التيارات السياسية يشاركون في الانتخابات التشريعية، موضحا ان الانتخابات المقبلة ستكون تنافسية تماما.

وفي اجتماع مجلس صيانة الدستور امس الاربعاء ، وصف آية الله جنتي، تأسيس الجمهورية الاسلامية المنبثقة عن الثورة الاسلامية المباركة بانها واحدة من آيات الله، مضيفا: النظام الإسلامي في إيران منبثق عن إرادة الشعب ، وطيلة 41 عاما الماضية تمكن من التغلب على جميع المشكلات مثل التهديدات الناعمة و غير الناعمة، بدعم من الشعب وتحت قيادة الإمام الخميني (رض) وقائد الثورة.

واضاف: ان المسيرات الشعبية المليونية يوم أمس (ذكرى انتصار الثورة) والتي تزامنت مع اربعينية القائد الشهيد الفريق الحاج قاسم سليماني هي بلا شك من مصاديق "ايام الله"، وقد اثبت ابناء الشعب مرة أخرى أنه على الرغم من وجود بعض المشكلات المتعلقة بسبل معيشتهم والبطالة وارتفاع الأسعار، فإنهم ملتزمون بمبادئ وقيم الثورة الإسلامية ويجب على المسؤولين معرفة قدر هذا الشعب الطيب والعمل بجد لحل مشاكله.

وفي جانب آخر من حديثه، اشار امين مجلس صيانة الدستور الى ان اعداء الجمهورية الاسلامية يحاولون التحريض على مقاطعة الانتخابات التشريعية المقبلة وتقليل المشاركة في هذه الانتخابات.

وأشار آية الله جنتي الى انتهاء مراحل دراسة أهلية المترشحين، وقال : ان مجلس صيانة الدستور لن يسمح لأحد بالتلاعب بنتائج الانتخابات ، وقال: حتى اعلان النتائج النهائية للانتخابات سوف يصون مجلس صيانة الدستور صحة الانتخابات وأصوات الشعب ولن يسمح لأحد بالتدخل في أصوات المقترعين.

وتابع آية الله جنتي: على عكس بعض الادعاءات غير الصحيحة، فإن الانتخابات المقبلة ستكون تنافسية للغاية، مع وجود ممثلين عن جميع التيارات السياسية في الانتخابات، وحسب التقارير الواردة فان هناك منافسة جيدة بين المرشحين، وستتوضح هذه القضية يوم غد مع بدء الفترة القانونية للدعايات الانتخابية.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: