Wednesday 29 January 2020
رمز الخبر: ۱۰۷۷۰۰
تأريخ النشر: 15 January 2020 - 20:58
نولي أي اهتمام بالميول الحزبية..

طهران-فارس:- قال أمين مجلس صيانة الدستور آية الله احمد جنتي ان النتائج المعلنة حول أهلية المرشحين للانتخابات البرلمانية المقبلة ليست نهائية ومايزال احتمال اعادة النظر فيها وارداً.

وقال جنتي، في تصريح أدلى به خلال اجتماع اعضاء مجلس صيانة الدستور امس الاربعاء، إن المرحلة الاولى من دراسة أهلية المرشحين للانتخابات التشريعية المقبلة في دورتها الحادية عشر قد انتهى العمل منها.

واضاف: إن لجان الرقابة تقوم بدراسة أهلية المرشحين وفق الوثائق والادلة الموثقة من المؤسسات القانونية كما ان مجلس صيانة الدستور يصون حقوق الشعب ويبذل قصارى جهوده بهدف الحفاظ على حقوق الجميع لذلك فان اي اعتراض من قبل مرشح ما يمكن تقديمه للجان الرقابة في المحافظات وتقديم شكوى بهذا الموضوع.

وتابع: اننا نستمع بصدر رحب لجميع الشكاوى والاعتراضات لكننا لانتأثر بضغوط شخص او جناح خاص في دراسة أهلية المرشحين.

وأكد امين مجلس صيانة الدستور ان المجلس لايولي أي اهتمام بالميول الحزبية في دراسة أهلية المرشحين ويتم تطبيق الشروط القانونية لجميع المرشحين.

ولفت الى ان بين المرشحين الذين تم تأييدهم أو رفضهم شخصيات معروفة من كلا الجناحين السياسيين في البلاد وهو مايدلل على حيادية توجهات مجلس صيانة الدستور واستقلاليته.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: