Thursday 13 August 2020
رمز الخبر: ۱۰۷۶۶۰
تأريخ النشر: 15 January 2020 - 19:32
احتجاجا على تدنيسهما من قبل الاحتلال الصهيوني وقطعان المستوطنين..

غزة- وكالات:- دعت حركة المقاومة الإسلامية حماس، الجماهير الفلسطينية المرابطة في القدس والضفة الغربية للنفير العام جماعات ووحدانًا إلى صلاة الفجر غدا الجمعة ، في المسجد الإبراهيمي والمسجد الأقصى.

كما دعت حماس في بيان لها امس الأربعاء (15-1) جماهير قطاع غزة إلى النفير العام والصلاة في مساجد غزة المركزية؛ تلبية لنداء أهلنا في القدس والضفة الغربية ضمن (حملة الفجر العظيم) في المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي اللذين يدنسهما الاحتلال وقطعان المستوطنين، و"لتكن هذه الحملة رسالة تحدٍّ للاحتلال، ونذيرًا له بأنّ مقدساتنا خط أحمر لا يمكن السكوت عنه".

وقالت الحركة: "إن المخططات والمشاريع الصهيونية الخطيرة التي تدبر للمسجد الأقصى المبارك قبلة المسلمين الأولى، ومسرى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، والمسجد الإبراهيمي في خليل الرحمن، بدءًا بالأطماع العدوانية الصهيونية التي تتجلى يوميًّا بالاقتحامات والتدنيس وانتهاك الحرمات في تهديد واضح لوجودهما وهويتهما الإسلامية، ومرورًا بإغلاق البوابات والاعتداء على المصلين واعتقالهم وإبعادهم والتنكيل بهم إيذانًا بما يُخطط للأقصى من تدمير وإزالة عن الوجود، وبناء الهيكل المزعوم مكانه".

وشددت على أن الآونة الأخيرة شهدت تسارع وتيرة هذه التهديدات والانتهاكات والأعمال العدائية الصهيونية بحق مقدسات شعبنا لفرض وقائع جديدة على الأرض كجزء من مكونات الدولة اليهودية.

من جهة اخرى أعلن وزير الأمن الصهيوني، نفتالي بينيت امس الأربعاء، عن سبعة مواقع في الضفة الغربية المحتلة أنها "محميات طبيعية" جديدة، وعن توسيع 12 "محمية طبيعية" أخرى في الضفة.

وأوعز بينيت لـ"الإدارة المدنية" في الضفة الغربية بدفع هذه المشاريع الاستيطانية. وقال بيان صادر عن مكتب بينيت إنه سيتم إبلاغ السلطة الفلسطينية بهذا القرار لاحقا.

وأشارت وسائل إعلام إسرائيلية إلى أن هذا أول قرار من نوعه منذ 25 عاما. وقال بيان مكتب بينيت إنه بعد تنفيذ الخطوة الإدارية، ستنتقل "المحميات الطبيعية" الجديدة إلى مسؤولية "سلطة الطبيعة والحدائق" من أجل فتحها أمام الجمهور.

ميدانيا اقتحم عشرات المستوطنين وعناصر من مخابرات الاحتلال الصهيوني صباح امس الأربعاء المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة أمنية مشددة، وتجولوا في ساحاته، قبل أن يخرجوا من باب السلسلة.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة في بيان صحفي أن 148 مستوطنًا بينهم 105 طلاب يهود اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، وتجولوا في باحاته بحماية مشددة من القوات الخاصة، بالإضافة إلى اقتحام 7 عناصر من مخابرات الاحتلال.

كما أجبرت سلطات الاحتلال الصهيوني أمس الأربعاء، مواطنين مقدسيين على هدم منزليهما ذاتياً.

وقالت مصادر مقدسية: إن المواطنين موسى كساب بشير وعمار نايف نصار من بلدة جبل المكبر جنوب القدس المحتلة أجبرا على هدم منزليهما.

ويقدم الفلسطينيون على هدم منازلهم بعد تهديدهم بهدمها؛ تجنبا للغرامات الباهظة التي تفرضها بلدية الاحتلال عليهم في حال قامت هي بعملية الهدم.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: