Friday 06 December 2019
رمز الخبر: ۱۰۵۳۳۱
تأريخ النشر: 04 December 2019 - 21:02

بين المحلل السياسي عباس العرداوي، الأربعاء، ان الجانب الأميركي سيعمل من خلال عملائه الموجودين في العملية السياسية على تحديد ملامح رئيس الوزراء المقبل، محذرا من تمرير المخططات الأميركية بعد دعمها لبعض الأنشطة في البلاد.

وقال العرداوي ، ان اميركا تتحرك بشكل مريب داخل العراق، وتسعى الى صناعة طبخة جديدة تمرر من خلالها ماتريده في العملية السياسية، مبينا أن محاولات اميركا يتم تنفذيها من خلال عملائها في العملية السياسية، حيث تسعى للتدخل وتحديد شخصية رئيس الوزراء المقبل خاصة ان الجميع ينادي بشخصية مستقلة لم تتسلم منصب سابقا.

وأضاف، ان تحركات اميركا لاتقتصر على العملية السياسية، بل ان هناك تحركات مريبة لقواتها على الأرض لتحريك بعض عناصرها القادمة من قاعدة التنف والحسكة لتوسعة قواعدها في العراق.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: