Thursday 05 December 2019
رمز الخبر: ۱۰۵۲۶۲
تأريخ النشر: 03 December 2019 - 20:50

قالت صحيفة "واشنطن بوست" في افتتاحيتها إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لم يتعلم شيئا.

وترى الافتتاحية أن "التقليص الضخم لطموحات الأمير هو نتاج لتراجع الثقة الدولية في نظامه منذ مقتل الصحافي جمال خاشقجي، لكن ولي العهد أو (أم بي أس) معروف بصفته حاكما متهورا، ويبدو أنه لم يتعلم شيئا من حماقاته الإجرامية".

وتعلق الصحيفة قائلة إن "قمع النظام الذي تجاوز أي قمع مارسته الحكومات السعودية السابقة يدمر خطط التحديث وتنويع الاقتصاد، وبدلا من ذلك تخطو السعودية وببطء نحو الإفلاس: فالعجز في الميزانية هذا العام أعلى بمرتين من المبلغ الذي تجمعه من بيع حصص (أرامكو)، لكن محمد بن سلمان لم يظهر أي إشارة على التغير، وتواصل السلطات، حسب منظمة القسط (احتجاز عدد من الرجال والنساء الأقل شهرة الذين كانوا ناشطين على (تويتر)، ولا يزالون في غرف التعذيب، حيث تم تعذيب النساء الناشطات في حقوق المرأة قبل ذلك)".

وتختم "واشنطن بوست" افتتاحيتها بالقول إن "أحداث الشهر الماضي تؤشر نحو نتيجة مختلفة: نظام يتغذى فيه عدم التسامح والعزلة الدولية من بعضهما".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: