Saturday 23 November 2019
رمز الخبر: ۱۰۳۸۶۱
تأريخ النشر: 10 November 2019 - 21:25

طهران - كيهان العربي:- في إطار تنمية حوار الثورة الإسلامية في مجال السلام العادل وبمناسبة اليوم العالمي لـ "العلم في خدمة السلام"، عقد في العاصمة طهران ملتقى "التمييز العلمي، السلام، العدالة والأمن العالمي" بإشراف المجمع العالمي للسلام الإسلامي، بالتعاون مع المؤسسات العلمية والثقافية الإيرانية والدولية.

وقال رئيس لجنة الامن القومي في البرلمان مجتبى ذو النور: ما تدعيه اميركا بشان احلال السلام في العالم هو كذب، لانها هي وراء جميع الحروب والنزاعات في العالم. انهم اليوم يحاولون استخدام اساليب مختلفة كالحظر العلمي للاستيلاء على العالم لكننا وقفنا امامهم وقطعنا اشواطا من التطور كما هو الحال في الموضوع النووي وغيره من المجالات .

يهدف الملتقى الى تبيين وجهات نظر ايران للسلام، والتأكيد على ان العلم والتقنية، يحققا المحافظة على السلام والعدالة والأمن الدولي، والعكس صحيح.

من جانبه قال الامين العام للمجمع العالمي للسلام الاسلامي داوود عامري: يعد يوم التمييز العلمي من المواضيع المهمة التي يجب الاهتمام بها وان الحظر العلمي اصبح ورقة للضغط على الشعوب الضعيفة.

وبحسب المشاركين فإن عالم اليوم في ظل النواقص والتمييز وإنعدام المساوات المبطنة في هيكلية الحياة الدولية التي يعيشها، أضحى يعج بمشاكل التفاوت الثقافي والتحديات المختلفة.

اقامة الملتقى من شأنه الافصاح عن التحديات التي يواجهها السلام في العالم وتوفير الارضية لبناء أسس حوارية لتحقيق السلام.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: