Wednesday 20 November 2019
رمز الخبر: ۱۰۳۶۷۰
تأريخ النشر: 06 November 2019 - 20:46
على يد الخبرة الوطنية الشابة..



طهران – كيهان العربي:- قال مرتضى براري مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات رئيس المنظمة الفضائية الوطنية ان هنالك الان 3 اقمار صناعية قيد الانجاز لوضعها من ثم في المدار.

واضاف: ان الخطة العشرية الثانية للتنمية الفضائية في البلاد كانت قد بدات في العام 2016 وستستمر لغاية العام 2025 ، ومن اهم برامجها ايجاد بنية تحتية فضائية وطنية.

وشدد، انه ومنذ بداية الخطة العشرية الثانية اطلقنا قمرين صناعيين الى الفضاء ، احدهما القمر الصناعي "بيام" الذي لم يستقر في المدار جيدا بسبب تاخير لفترة 20 ثانية الا ان هذه القضية لم تسلب الامل منا بل احيته فينا ورسخت عزمنا على متابعة الهدف.

وقال: في اطار تفعيل الخطة العشرية الثانية للتنمية الفضائية في البلاد نقوم حاليا باكمال 3 اقمار صناعية لوضعها من ثم في المدار.

وأوضح بان جامعتي "شريف" الصناعية و"امير كبير" في طهران قامتا باجراءات استراتيجية جيدة في مجال الفضاء وحققتا منجزات جيدة ايضا واضاف، ان اي دولة لم تساعدنا في مجال التصميم وحتى الاشراف وان جميع اقمارنا الصناعية تم تصميمها وتصنيعها واطلاقها الى الفضاء من قبل كوادرنا المتخصصة المحلية.

واكد بان اولويتنا التالية هي تحويل الاقتدار العلمي الى اقتدار اقتصادي في مجال الفضاء واضاف، ان 90 بالمائة من نفقات الصاروخ الحامل للقمر الصناعي متعلق بما قبل التصنيع فيما البقية متعلق بما بعد التصنيع والارسال الى الفضاء وهو امر يمكنه ايجاد تحول عظيم في اقتصاد بلادنا.

واعتبر هذا الامر فرصة لاقتصاد البلاد وتطوير الخدمات الفضائية واضاف، ان اقتصاد الفضاء حديث الظهور حيث بلغ نموه الاقتصادي في البلاد 139 بالمائة وفي العالم 19.4 بالمائة خلال عقد من الزمن.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: