Wednesday 20 November 2019
رمز الخبر: ۱۰۳۶۴۵
تأريخ النشر: 06 November 2019 - 20:43


لندن- ارنا:- اكد سفيرنا في لندن حميد بعيدي نجاد بان قرار ايران خفض بعض التزاماتها في اطار الاتفاق النووي جاء بهدف اتاحة الفرصة الكافية لسائر الاعضاء لتنفيذ التزاماتهم لان فشل الاتفاق يعود بتداعيات خطيرة للامن العالمي.

وقال بعيدي نجاد في تصريح لقناة "سكاي" الخبرية، ان سائر اعضاء الاتفاق النووي لم يستطيعوا تنفيذ التزاماتهم بعد خروج اميركا من الاتفاق النووي وبالمقابل فقد بادرت ايران الى اتخاذ اجراءات للحيلولة دون تقويض الاتفاق.

واضاف سفيرنا، اننا وبناء على نص الاتفاق خفضنا بعض التزاماتنا لنحذر الاطراف الاخرى بان هذا الوضع لا يمكنه ان يستمر هكذا وطلبنا منهم الوفاء بالتزاماتهم.

واعتبر خفض الالتزامات اسلوبا مناسبا لحث الطرف الاخر على الالتزام بتعهداته واضاف، لقد كانت هنالك 3 سيناريوهات مطروحة في هذا الصدد؛ اما ان تلتزم ايران الصمت وتستمر بالعمل بالتزاماتها حتى لو لم ينفذ الطرف الاخر التزاماته واما ان تخرج ايران من الاتفاق واما ان تقوم بخفض قسم من التزاماتها تجاه عدم التنفيذ الكامل للاتفاق من قبل الاطراف الاخرى.

واكد السفير الايراني بان اميركا لا يمكنها الضغط على ايران للتفاوض لان المفاوضات يجب ان تجري في ظروف طبيعية لحل المشاكل الا ان اميركا تريد التفاوض مع ايران في ظروف الضغط وهو امر غير ممكن.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: