Sunday 20 October 2019
رمز الخبر: ۱۰۲۵۳۷
تأريخ النشر: 12 October 2019 - 20:51


طهران- كيهان العربي: وجهت صحيفتان بريطانية وصهيونية خلال تحليل الانتقادات لبرنامج الادارة الاميركية حيال حلفائها واعتبرتا الرئيس "دونالد ترامب" الشخصية غير الموثوقة حين يتخلى عن حلفائه المحوريين في اي لحظة.

فقد اعتبرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الخميس الماضي وضمن انتقادها لسلوك ترامب حيال حلفائه في سورية، اعتبر هذا التصرف بالدرس الذي ينبغي ان تعتبر منه اسرائيل، مشددة على؛ "ان التنصل عن الحلفاء اضحى قاعدة جديدة اعتمدها ترامب".

واشارت الصحيفة لتصريحات ترامب بخصوص اكراد سورية المسلحين، تقول؛ "انه حديث هم به ترامب بخصوص شعب كان لفترة وجيزة من "اشد الحلفاء لاميركا في سورية". واحتملت الصحيفة ان تقوم اميركا بنفس التصرف حيال الكيان الصهيوني، منوهة الى انه؛ "حتى رئيس الوزراء نتنياهو قد اقتبس عبرا وصار لا يدعي انه لاجل اخذ المكاسب الستراتيجية لابد من حضور ترامب لدى رئاسة الوزراء". وكان ترامب قد قال في رده على السؤال: لماذا تخلت اميركا عن الاكراد؛ "ان الاكراد لم يدعمونا في الحرب العالمية الثانية خلال معركة نورماندي".

بدورها ذكرت صحيفة "تايمز" البريطانية في مقال تحت عنوان "تعاهد غير موثوق به"؛ "ان اخراج المستشارين الامنيين الاميركيين من حدود تركيا مع سوريا بمثابة اعطاء الضوء الاخضر لتركيا كي تهاجم مسلحي "قوات سوريا الديمقراطية".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: