Monday 16 September 2019
رمز الخبر: ۱۰۰۸۱۲
تأريخ النشر: 13 September 2019 - 19:57
خلال اجتماع مجلس حكام الوكالة الدولية..



طهران-فارس:-أكد مندوب ايران الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية كاظم غريب آبادي ان صيانة الاتفاق النووي فقط من جيب الجمهورية الاسلامية ليس خيارا مطلقا.

وفي تصريح له بعد قراءته بيان ايران في اجتماع لمجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية، قال كاظم غريب آبادي: ان اهم نقطة اشرنا اليها في بيان ايران خلال اجتماع مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كانت تنظر الى التطورات حول الاتفاق النووي. وكما تعلمون، فإن ايران اتخذت المرحلة الثالثة من قراراتها لتقليص التزاماتها بالاتفاق النووي وذلك في مجال الابحاث والتنمية النووية.

وبيّن ان بعض الدول بما فيها الدول الاوروبية تطلب من ايران مرارا بما في ذلك خلال هذا الاجتماع ان تعود الى التنفيذ التام للاتفاق النووي، فيما تعبر فقط عن الاسف لخروج اميركا من الاتفاق، وتابع: في هذا البيان تم التأكيد ان صيانة الاتفاق النووي فقط من جيب الجمهورية الاسلامية الايرانية ليس خيارا مطلقا، فلا مشروعية له ولا هو ممكن للجمهورية الاسلامية الايرانية.

ولفت ، انه ما لم تعد الدول الاخرى الى التزماماتها في الاتفاق النووي، ولم تلبّ المطالب الايرانية المشروع ضمن الاتفاق النووي، ومصادقات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي، فإن القرارات الايرانية في تقليص التزاماتها ستستمر بفواصل 60 يوما.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: