Monday 16 September 2019
رمز الخبر: ۱۰۰۷۹۲
تأريخ النشر: 13 September 2019 - 18:57

سجل فريق وليامز، المنافس في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات، خسارة بلغت 16.8 مليون جنيه إسترليني (20.77 مليون دولار) في الأشهر الستة إلى نهاية يونيو / حزيران الماضي، مقارنة مع أرباح سابقة بلغت 0.2 مليون إسترليني، في انعكاس لمعاناة بطل العالم السابق على الحلبة.

ويحتل وليامز، الذي يقود له البولندي روبرت كوبيتسا والبريطاني الشاب جورج راسل، المركز الأخير في الترتيب برصيد نقطة واحدة بعد مرور 14 من 21 سباقًا في الموسم الحالي.

وفي 2018، احتل ثالث أنجح فريق في تاريخ فورمولا 1 على صعيد الفوز بالسباقات المركز العاشر، بعدما أنهى 2017 في المركز الخامس بالترتيب العام.

وقال وليامز، إن عمليات فورمولا 1 أدرت دخلًا قدره 46.3 مليون جنيه إسترليني، مقارنة مع 60.7 مليون جنيه إسترليني، في الفترة نفسها في 2018.

وزادت خسارة المجموعة قبل حساب الفائدة والضرائب والإهلاك واستهلاك الدين إلى 18.8 مليون جنيه إسترليني من 2.7 مليون.

وارتفع دخل الشركة من ذراعها التكنولوجي (أدفانسد إنجنيرينج) إلى 30.9 مليون جنيه إسترليني من 21.5 مليون سابقًا.

وقال مايك أودريسكول الرئيس التنفيذي للمجموعة في بيان "النتائج المالية لفورمولا 1 تعكس في المقام الأول مركزنا في بطولة الصانعين العام الماضي والتراجع الناتج عن ذلك في الجوائز المالية".

وأضاف أودريسكول أن هناك علامات على التحسن في ظل وجود اهتمام مستمر من شركاء محتملين. كما زادت محادثات مع مجموعة ليبرتي ميديا المالكة لحقوق فورمولا 1 من آمال زيادة التكافؤ في البطولة في 2021.

وقال أودريسكول "رغم أننا نواصل مواجهة تحديات في بيئة متغيرة باستمرار، فإننا نعتقد حاليا أن أغلب التأثير على الإيرادات قبل حساب الفائدة والضرائب والإهلاك واستهلاك الدين للسنة بأكملها ظهر بالفعل في هذه النتائج المؤقتة".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: